شكا سكان محليون في مدينة سيئون حاضرة وادي حضرموت الجوع وشيوع الفقر في البلاد.وقالوا , ان إهمال الحكومة للحالة المتردية وأنهيار العملة المحلية بلغ حدا لا يُطاق , ولا يقبل ان تسمى هذه الحكومة بحكومة ، مطالبين الرئيس عبدربه منصور هادي التعجيل بإقالتها وسرعة إجراء التدابير

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات