١٧- أكتوبر ٢٠١٨موقصة شاب في غرناطةبعد مغرب يوم الأربعاء استدعاني أحد موظفي شعبة الاستقبال للجلوس في الصالة المخصصة مع عدد من الشبان الباكستانيين وكانوا جميعا دون العشرين، وجيء بمترجم، وطلب مني الكلام معهم حول حاجة الإنسان للدين، وبدأت الكلام معهم والمترجم يترجم، وفي

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات