ابو زرعة المحرمي اليافعي .. سيف من سيوف القادسية

 

القادة العظماء لا يكتبون تاريخهم بأقلامهم ولا يسطرونه كلمات على الورق بل التاريخ يجسد أفعالهم وينحت إنجازاتهم وانتصاراتهم على جداره بحروف مضيئة يستمد مداده من نور مصباح المشكاة تكريم وتخليد وعرفان وفخر بهم ولهم.القادة العظماء يقتحمون بجسارتهم ميادين الفداء ويفتحون بشدة بأسهم كل باب (غلق على من راقه متعسر) فتجسد صورهم الحية في قلوب جنودهم فتعتلي ساحات الوفاء تهليل وتكبير يشحذ همم المجاهدين الصادقين المؤمنين الصابرين ليكرمهم العزيز الجبار جزاء صبرهم بمدده العظيم الذي يقودهم من نصر إلى نصر مبين .إلى القائد المجاهد الأكبر ابن الجنوب البار أبو زرعه المحرمي اليافعي الذي زرع حبه في قلوب جنده المرابطين الرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه من أبطال المقاومة الجنوبية والمقاومة التهاميه الذين يسطرون اليوم أعظم ملاحم الإقدام والفداء فاتحين مدينة الحديدة بقوة شكيمتهم وبسواعدهم التي تفوقه بقوتها وقوة إيمان رجالها على الحديد والنار مكسره قيود الزيود التي تكبل أبناء تهامة وأخمدت نار المجوس وأعادت مدينة الحديدة محروسة اليمن وحررتها من بغي الفجار بعون الله ثم بمدد وإسناد دول التحالف العربي الحازم .وعليه....نرفع أسمى آيات التهاني عرفان وإجلال وإكبار ترفعها قلوب مختلجه بالاعتزاز والفخر والفرح مبتهلة بخالص الدعاء إلى مقام من يسمو ويشرق بشموس النصر من وسط ميادين الفداء والإقدام , نرفعها ونحن نحني الرؤوس إلى مقام القائد الفذ خليفة سيف الجنوب الوارث المجد الذي يحق له ولجنده المفاخرة .. وهم اليوم يسطرون ملحمية عربية تاريخية لبتر أيدي الفرس المجوس المتطاولة على العرب وجزيرتهم ..فأبطال المقاومة الجنوبية اليوم يعيدون ويذكرون العرب بأمجاد الأجداد يوم القادسية... ذلك اليوم الفاصل في التاريخ , يوم أعز الله فيه الإسلام والمسلمين وأذل مجوس الفرس في ملحمة تاريخية تهاوى من بعدها عرش كسرى وانطفأت نار المجوس إلى الأبد..وهذا القائد الفخر أبو زرعه المحرمي اليافعي يعيد للتاريخ مجده يوم فتحت السيوف الحميرية أرض العراق , وهاهم اليوم سيوف و فرسان الجنوب ببأسهم الشديد فرسان المجد العربي الجديد , كل فارس منهم بألف فارس..ولله درك ودر جندك لكم العزة من الله يا خير جند الله اليوم على وجه الأرض بكم ترتفع رايات الأمة.. ويستعيد الوطن امنه ويتحقق ما استشهد الشهداء من أجله... ففي أصلابكم جند الخلاص القادمين يوم يحين الوعد الصادق ينصرون الإسلام في النصر الموعود ...حفظ الله القائد أبو زرعه المحرمي القاصدي اليافعي وجنده فرسان المقاومة الجنوبي والتهامية وتحية لقيادة التحالف العربي الحازم , ونصر من الله وفتح قريب .

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات