مررت على مواقع صفحات التواصل الإجتماعي ومنصاته، وعلى الوسائل المتاحة لدى المستخدمين للتواصل أو للكتابة، فرأيت العجب العجاب،وذهلت من ذلك (الكم) المهول ممن يدعون الكتابة ومعانقة الحرف والكلمة والصحافة..حاولت أن أقرأ بعضاً من ذلك الحشو الذي (تعج) به مواقع التواصل

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات