بكين – سبأ :

وجه الرئيس الصيني شي جين بينغ جيش بلاده بتعزيز جاهزيته القتالية من نقطة انطلاق جديدة وفتح مجال جديد لتطوير جيش قوي.

وذكرت وكالة انباء الصين الجديدة (شينخوا) ان شي والذي يشغر ايضاً منصب الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، وجه هذه التعليمات خلال اجتماع للجنة العسكرية المركزية عقد امس في بكين.واوضحت ان شي اشاد بالإنجازات العسكرية المهمة والرائدة والتاريخية منذ المؤتمر الوطني الـ18 للحزب الشيوعي الصيني .. مؤكداً ان القوات المسلحة تحمي بثبات وحزم السيادة الوطنية والأمن والمصالح التنموية وتصمد في مواجهة الأوضاع المعقدة والصراعات القاسية.وقال إن "العالم يواجه فترة تتسم بتغيرات كبرى لم يسبق لها مثيل خلال قرن، والصين لا تزال تمر بفترة مهمة من الفرصة الاستراتيجية لتحقيق التنمية" .. محذراً من أن الكثير من المخاطر والتحديات في تصاعد.وقال ان جيش البلاد بأسره يتعين أن يكون لديه فهم صحيح للاتجاهات الأمنية والتنموية للصين، ويتعين عليه أيضاً تعزيز الوعي بالخطر والأزمة والحرب وبذل جهود قوية بشأن الاستعدادات القتالية من أجل الوفاء بالمهام التي يكلفها بها الحزب والشعب.واوضحت (شينخوا) ان شي وباعتبار القدرة القتالية المعيار الوحيد والأساسي، وجه كل القوات والموارد للتركيز على الاستعداد العسكري وضمان تحقيق تقدم ملموس في هذا الصدد.كما شدد شي على أهمية قدرة القوات المسلحة على الاستجابة السريعة والفعالة للطوارئ .. مطالباً القوات المسلحة الصينية بتحديث قدرة القيادة للعمليات المشتركة وتدعيم قوات قتالية جديدة وتحسين التدريب العسكري تحت ظروف القتال.واوضحت الوكالة الى ان شي وقع على أمر تعبئة من أجل تدريب القوات المسلحة .. مشيرة الى انه أول أمر للجنة العسكرية المركزية في 2019م.

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات