افتوني في أمري يا بني جلدتي الجنوبية !!

طالب الفتوى أخوكم / سعيد الحسيني.

لقد تزوجت من فتاة لحجيه وكنت على علاقة وطيدة مع فتاة ابينيه وكنت في حيرة كيف أقنع اللحجيه بزواج من الثانية الأبينية ..حتى قدر الله الموت لزوجتي اللحجيه بعد ان ضلت في عقدي سنة وسبعة أشهر فلم يمر على دفنها يوم واحد وعزمت عقدة نكاح وتزوجت الابينيه حتى لا أذهب للحرام ..وشات الأقدار بان تجمعني الأيام بفتاة تعزية من تربة الحجرية وشغفت بحبها وتزوجتها زواج عرفي خوفا من الزوجة الابينيه..

ومضت الأيام وبعد عشر سنوات صار عراك بين اخوت زوجتي تعزية والابينيه وشات الأقدار أن تاتي طلقة طائشة وتقضي على حياة زوجتي الابينيه ، ولم أستطع إشهار زوجي السري من التعزية وفرضوا على اخوت زوجتي الابينيه ضرورة الزواج من أخت زوجتي المتوفيه لكي ترعى أولادي الستة, وارغمت على الزواج من أخت المرحومة الابينيه دون أن أكمل العدة في الجمع بين الاختين..

وبعد مضي خمس سنوات من زواجي من الابينيه الثانية, علموا اخوت زوجتي المرحومة الحجية بزواجي من تعزية السري ومن الابينيه قبل إتمام العدة ، وسعوا بكل طرق وبكل جهد الى تعكير صفوة حياتي محاولين ارغامي على طلاق الابينيه والتعزيه, والزواج من أخت المرحومة الحجية, وقلبوا حياتي الى جحيم ونار جهنم التي أحرقت زوجتي تعزية واجبرت زوجتي الابينيه على الفرار خارج البلد وهي مازالت في عصمتي..

وحينما علموا صهوري اللحوج بأني لا أستطيع الزواج من أخت المرحومة اللحجية ارغموني بالإكراه, على الزواج من حضرمية بطبع لحجي وفكر حجري, ولم اجد سبيل سوى الرضوخ لعقد نكاح من الحضرمية بطبع اللحجي والفكري الحجري وعلى ان تكون العصمة في يدها..ومضت بي الأيام وبعد اربع سنوات من زواجي من الحضرمية التي لا تمتلك من حضرموت سوى الإسم الحضرمي فقط , أجبروني بالاكراه أيضا على الزواج من بنت سنحان الصنعانيه , وفوضت أمري لله وعزمت عقدة نكاح من الصنعانيه وعلى ان تكون العصمة في يدها وجمعتهن في بيت واحد هي والحضرميه ذات الطبع اللحجي والفكري الحجري..

ودارت الأيام وبعد ثلاث سنوات من عقد السنحانيه حلفت على طلاق بثلاث إلا ان أطلق الحضرمية, وما هانت علي العشرة أن أطلق الجنوبية وابقي على الدحباشيه, سعيت بكل جهد الى إعادة الأمور الى مجاريها لما قبل الثلاث السنوات ولم استطع ولم اجد سبيل سوى أن أهرب الحضرمية خارج البلد الى سلطنة عمان.. وبعد ان هربتها فرضت علي السنحانيه الزواج من أخت الزوجتين المرحومة والمشرده خارج الوطن, وقلت لها حرام ما يجوز أجمع بين الاختين فالمشرده ما زالت في عقدي, ونتعت لي صنعانيه فتوى من حق ذمار بجواز الجمع بين الاختين على فتوى شيخ ذي البطنين ولم أقتنع بفتوى ذي البطنين حتى اتى الزنداني بفتوى الزواج الوقتي وتزوجت الابينيه..

ودارت الايام والسنين وبعد 19 عام من الزواج الوقتي اصبحت في عقدي أربع نساء ابينيه مشرده في القاهره ولحجيه بإسم حضرمي مشرده في نمسا, وسنحانيه تعيش تحت الانفاق وابينيه ساعة في عدن واغلب وقتها في فنادق الرياض...

فكل حياتي مرت وانا في صراع مع زوجات لم أنعم بالعيش الرغيد لا مع اللحجية الاولى والابينيه الثانية وثالثة ولا الحضرمية بطبع اللحجي والفكري الحجري ولا مع سنحانيه ولا مع الابينيه حاليه ومن أجل ان لا يختلط النسل رميت الطلاق بثلاث دفعة واحدة على الصنعانيه..

وللان اعتزم الطلاق من الابينيات الثنتين لأنه لايجوز الجمع بين الاختين المشردة بالقاهرة والمعززه بالرياض, واعتزم الطلاق من اللحجيه بالاسم الحضرمي في النمسا...

واريد ان اتزوج ثلاث اخريات لي بهن رغبة شديدة بان اعقد نكاح بهن وهن المهريه والحضرميه الأصيلة والشبوانيه اجرب حضي معهن لعل وعسى ان يكون فيهن الخير بان يعوضيني عن أيام الشقاء والدماء بايام رخاء وسعادة ، لكن مشكلتي التي أريدكم ان تفتوني فيها..

انا رميت طلاق على صنعانيه واعتزم طلاق ثلاث الجنوبيات الاخريات والعصمه في يدهن..فهل يجوز طلاقي لهن لكي اعقد نكاح بشبوانيه والحضرميه والمهريه... افتواني يا بني جلدتي الجنوبية...

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات