كثير ما نعاني من صداع خلط الحقائق والوقائع التاريخية التي تعمد فيها المأجورين تصويرها خلاف الحقيقة بعيدا عن التجرد و كما يريدها من يعملون لديه و لانعدام المحايدين خلفت هذه الفوضى ورائها صراع  اجتماعي اعتمد على فكر نابع من بطولات مزيفة.علق احد الكتاب ساخرا بقوله : إنني

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات