هناك أصرار عجيب من التحالف في النفخ في العظام البالية والمكونات النخرة ، من خلال تهويله من نفوذ هذه القوى المهترئة ، ورهانه عليها الذي يشبه إلى حد كبير رهانه على قوة نفوذ علي عبدالله صالح في المؤسسة العسكرية والأمنية الذي اتضح في الأخير عجزها حتى عن حماية بيته .والملاحظ

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات