دائما و بكل أسف يقع الكثير في مصيدة فئة صغيرة تترصد لهذا الشعب الصبور في المنعطفات الأخيرة لكي  تختطف النصر والنجاح وكذلك أحلامهم أيضا وتقف بينهم وبين اخر لحظات النصر والأمل المنشود لتدفعهم تحت التضليل للمشاركة في إعادة إنتاجهم وإنتاج من يعملون لصالحهم لتقف على

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات