(ستوب .. فاول !!)

1// مع كلّ طلعة شمس ، تتفاقم أشكال عبث هذه السلطة الشرعية في جنوبنا ، واليوم تظهرُ بشاعة هذا العبث في أقصى حدودنا الشرقية ، أي في محافظة المهره ، فهناك تمورُ حالة من الغضبِ الهائجِ جرّاء عملية التوطينِ لما يصفوهم بالنازحين ، وأيضاً بأصحاب المركز الديني للحجوري !! وهذا وذاك مثيرين للريبةِ والتساؤلِ ولاشك ..

2// إذ أين هي هذه الحربُ في الشمال حتى تتداعى مثل هذه الأفواج تحت عباءةِ النٌزوح ؟! ولماذا في أقصى الشّرقِ في جنوبنا وفي المهرةِ تحديداً ؟! بل وبهذا الزٌحف والكثافةِ ايضاً ؟! ولماذا يجري التّفويجُ ايضاً لجماعات مايُطلقُ عليهم بالسلفيين ! ولاحظوا أن جُلٌهم من الأجانب من خارج البلاد !! إذ أين هي ظروف الإستقرار والطمأنينة في رقعتنا الجغرافية حتى يتمٌ إستظافة الآخرين ومن خارج الوطن !! فنحن هنا بلامياهٍ ، وبلاكهرباء ، وبلاخدمات وبلا.. وبلا .. فلماذا يتحمّل جنوبنا وشعبه عبئ إستظافة الآخرين من خارج البلاد ؟! والسؤال بريئٌ هنا .. فأي عبثٍ هذا ؟!

3// بالأصحّ .. لماذا يُخَطّطُ لمثل هذا الوضعُ الجهنمي والخطير ؟! وماذا في جعبتكم ياهؤلاء ؟! الوضع خطيرٍ جداً ، وبلادنا ملغومة بكلّ مفاعيل العبثِ والحرائق التي لن تُبقي ولن تَذَر !! فلماذا تفخٌخوا جنوبنا بكلّ هذه العبواتِ الناسفةِ ؟! وهذا يضع مليون علامة إستفهامٍ وإستفهامٍ على ماتخططون له ، وعلى مايرسمهُ لكم صهاينة الخارج لتفجير رقعتنا التي لاتزال محتقنةٌ حتى اللحظة .. ويحكم ياهؤلاء !!

4// الأخبار المتواردة من المهرة تشيرُ الى أن النازحين هم جموعاً من الذكور في الغالب ، وكذلك جماعات الحجوري ايضاً ! والأنبأ توميئُ الى موجة شراء أراضي ومنازلٍ بمبالغ باهضةٍ !! وهذا للإغراءِ .. ثم ثمة إشاراتٍ جليّةٍ الى أن مصادر التمويل لكلٌ هذا من قطر وتركيا ومن .. ومن .. وكلٌ هؤلاء هراوات للمخططات الخارجيٌة لتمزيق رقعتنا الشرق أوسطيه !! ويحكم لماذا يجري كلً هذا ؟! أو هل لأجل تثبيتِ وحدتكم القذرة التي ماتت موتةٍ مابعدها إفاقه ؟! كلا والله .. انكم تلغّمون الارض بمفاعيل الدّمار الذي تشهدهُ وتحترق في أتونهِ سوريا وليبيا ياأغبياء الأرض ، وويحكم على وطنكم وارضكم ياهؤلاء !!

5// الآن النسوة المهريّات تصدّرن ثورة الغضب لهذا التوطين المشبوه ، وبالطبع لحقهن أفواجاً من كل المهرة، والآن البداية من المهرة مروراً الى حضرموت فشبوه .. الخ ، إمّا عدناً فهي ملغومةٌ بكلّ تلاوين العبوات الناسفة .. وياأيها الجنوبيين أفيقوا من الثرثرة في الواتس آب والفيس بوك و..و.. ويانخبة الجنوب افيقوا من الغرق في التنظيرات الفارغة والثرثرة ، جنوبنا في خطر .. جنوبنا في خطر ..

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات