لا شك إن الجميع يعلم ويدرك إن فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي لم يشعل الحرب ولن يدق طبولها ولم يعلي مزاميرها وينفخ في أبواقها بل فرضت على فخامته دفاعاً عن كل أبناء الشعب اليمني, عندما استحوذت فئة ضالة على الحكم والقرار السياسي وانقلبت على الشرعية الدستورية بقوة السلاح

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات