الحديدة-سبأ:

ناقش اجتماع موسع بمديرية بيت الفقيه محافظة الحديدة الترتيبات الخاصة بأوضاع النازحين القادمين من عدد من المناطق في مديرية الدريهمي جراء استهدافهم من قبل تحالف العدوان الأمريكي السعودي .

واستعرض الاجتماع الذي ضم محافظ المحويت فيصل بن حيدر ووكيلا محافظة الحديدة عبد الرحمن الجماعي ومجدي الحسني، خطة عمل استثنائية لتوزيع فرق العمل بكل قرى المديرية التي توافد إليها النازحون وتكليفها بحصر النازحين ورفع تقارير النتائج لتوفير المواد الغذائية والإيوائية لهم .وفي الاجتماع دعا محافظ المحويت إلی تعزيز عوامل الصمود والتصدي لشائعات ومخططات تحالف العدوان السعودي الأمريكي .. منبها من المندسين لإثارة الشائعات التي تتحدث عن إنتصارات لمرتزقة العدوان في جبهة الساحل الغربي.وأشاد بالملاحم البطولية والانتصارات المتواصلة للمرابطين وما يقدمونه من تضحيات دفاعا عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.وحث المحافظ حيدر أبناء السهل التهامي علی استمرار الصمود والثبات لمواجهة صلف وغطرسة قوی العدوان .. مشيدا بمواقفهم ومساندتهم للجيش واللجان الشعبية في صد قوی الغزاة والاحتلال.وشدد المحافظ حيدر على ضرورة رفد جبهات العزة والكرامة بالمال والرجال والعتاد وتوحيد الجبهة الداخلية وتفويت الفرصة علی تحالف العدوان للنيل من النسيج الإجتماعي .فيما أشار مدير مديرية بيت الفقيه حسين سهل إلى استعداد السلطة المحلية بالمديرية توفير مواقع لاستقبال الأسر النازحة التي بلغ عددها ألفين و 35 أسرة من المتضررين من العدوان و كذا توفير الخدمات الأساسية للمخيمات.وأشاد الاجتماع الذي حضره وكيلا محافظتي المحويت حمود حزام شملان وحجة صادق الأدبعي وعضو المكتب السياسي لأنصار الله محمد البخيتي بتلاحم قبائل تهامة وفي مقدمتها قبائل الزرانيق وصمودها في مواجهة العدوان ، والوقوف صفاً واحداً للدفاع عن الوطن جنباً إلى جنب مع أبطال الجيش واللجان الشعبية. وحث المشاركون الجميع على الصمود والثبات في مواجهة العدوان ، مؤكدين أن حضورهم ومشاركتهم يأتي في إطار الخطوات العملية للوقوف مع إخوانهم في الساحل الغربي حتى تطهير الأرض من دنس الغزو والاحتلال .وحذروا من محاولات البعض نشر الإشاعات والترويج لانتصارات وهمية بغرض تثبيط الهمم وتمزيق النسيج الاجتماعي ووحدة الصف الوطني.

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات