براغ-سبأ:

نالت الحكومة التشيكية الجديدة برئاسة اندريه بابيش ثقة مجلس النواب ما ينهي أزمة سياسية استمرت أكثر من ثمانية أشهر في البلاد.وصوت لصالح حصولها على الثقة 105 نواب فيما عارض ذلك 91 بينما تغيب اربعة نواب عن حضور الجلسة وبذلك تكون الحكومة حصلت على ثقة المجلس بعد 264 يوما من إجراء الانتخابات البرلمانية الأمر الذي يعتبر اطول فترة في تاريخ تشيكيا.وأكد رئيس الحكومة بابيش أن حكومته ستبذل الحد الأقصى من الجهود من أجل الناس ومن أجل أن تكون البلاد مزدهرة.بدوره أشار رئيس الحزب الشيوعي فويتيخ فيليب إلى “أن تشكيل هذه الحكومة هو خبر طيب للمواطنين وللاتحاد الأوروبي وللأسواق المالية” فيما انتقد نواب المعارضة ولا سيما من حزب توب 90 والمدني وحزب القراصنة وحركة ستان هذه الحكومة.

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات