إل مقه تحتفي بالأديب والاقتصادي اليمني فيصل فارع وتمنحه درع نادي القصة

كرم نادي القصة اليمنية (إلـ مقه) الأديب والمثقف والاقتصادي اليمني الكبير فيصل سعيد فارع في احتفائية خاصة أقيمت في مقر النادي عصر اربعاء اليوم 11 يوليو.وفي الفعالية التي حضرها جمع كبير من الأدباء والكتاب والمثقفين اليمنيين بمختلف مشاربهم الأدبية ورجال مال وأعمال قراء المشاركين انطباعاتهم المعبرة وسط حفاوة وترحيب لائق بالأستاذ القدير فيصل سعيد فارع مدير عام مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة.

كرم نادي القصة اليمنية (إلـ مقه) الأديب والمثقف والاقتصادي اليمني الكبير فيصل سعيد فارع في احتفائية خاصة أقيمت في مقر النادي عصر اربعاء اليوم 11 يوليو.

وفي الفعالية التي حضرها جمع كبير من الأدباء والكتاب والمثقفين اليمنيين بمختلف مشاربهم الأدبية ورجال مال وأعمال قراء المشاركين انطباعاتهم المعبرة وسط حفاوة وترحيب لائق بالأستاذ القدير فيصل سعيد فارع مدير عام مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة.

وقدم الفعالية كلا من: الهام نزر ، ونجيب التركي حيث تلى الأثنان ترحيب لائقا بهذه الشخصية الوطنية الفذه، فيما قرأت نزر مقتطفات من سيرة فيصل سعيد العملية ومحطات حياته الزاخرة بكثير من الإنجازات والمشروعات التي كان لها فضل مأسسة الفعل الثقافي وفق رؤيوية ومنهجية تجاوزت حالة الفوضوية والعشوائية التي نالت من مشاريع ثقافية يمنية وادخلتها حالة الركود.

وجاءت مشاركات الأدباء والمثقفين المتحدثين في فعالية التكريم مكملة لهذا السرد السيروي عن حياة قامة أدبية واقتصادية وادارية أسهمت بثراء في الحياة الوطنية على أكثر من صعيد نظرا لإضطلاعه وتواجده العميق على مستويات ومجالات عدة ترك فيها بجدارة بصمته الواضحة بشهادة الجميع، معززا حضوره بمفارقات ذات بعد وبنيه منهجية تعكس طريقة التفكير النوعي للمثقف وعلمية الاقتصادي الثاقب الأقرب كثيرا إلى الحالة العملية.

الفعالية الاحتفائية شارك فيها كلا من الأساتذة:

محي الدين سعيد، فارس العليّ، حسن الدولة،احمد شرف سعيد، وأستاذ فلسفة علم الاجتماع بجامعة صنعاء البروفسور عبدالكريم قاسم، والأستاذ الكبير عبدالباري طاهر. 

هذا وقد استمرت الاحتفائية أكثر من ساعتين قبل أن ينضم بعض الحضور من اصدقاء الأديب والاقتصادي فارع لتقديم مداخلاتهم القيمة عن مواقف واسهامات فريدة عن شخصية وطنية من طراز رفيع.

فيما قدم فيصل فارع المحتفى به في نهاية الفعالية شكره وامتنانه لنادي القصة اليمنية ( إلمقه) و للقائمين عليها، و للمشاركين والحاضرين في الفعالية، معربا عن سعادته الفائقة بهذه الحفاوة، مستدركا شذرات عن مسيرته وموضحا بإختصار بعض الملاحظات السيرويه لما قد تكون عليه حياة شخصية انشغلت كثيرا بهموم الوطن وتطلعات خاصة تجاه الثقافة والفنون والاقتصاد والسياسة كمجالات اكتنفتها صعوبات جمة حالت دون تأسيسها في صيغ ومعادلات منطقية تحقق وترتقي بواقع المجتمع اليمني وتنقله إلى حالة المؤسسية والاستقرار المرجو بما يضمن ازدهار البلد ونموه.

وفي نهاية الاحتفائية مَنح رئيس نادي القصةاليمنية (إلمقه) الروائي اليمني محمد الغربي عمران درع نادي القصة للأستاذ القدير فيصل سعيد فارع رئيس مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة، تقديرا لاسهامه الكبير في دعم و تنمية الثقافة والمثقف اليمني وتقديرا لدوره واسهاماته الوطنية الكبيرة.

الجدير ذكره، تلقى الأستاذ الكبير فيصل سعيد فارع الكثير من الدورع والجوائز والعديد من التكريمات التي أقيمت له في نوادي و ملتقيات وروابط ومؤسسات يمنية عدة.

إل مقه تحتفي بالأديب والاقتصادي اليمني فيصل فارع وتمنحه درع نادي القصة

إل مقه تحتفي بالأديب والاقتصادي اليمني فيصل فارع وتمنحه درع نادي القصة

إل مقه تحتفي بالأديب والاقتصادي اليمني فيصل فارع وتمنحه درع نادي القصة

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات