مأرب سفينة الوطن

صديقتي المقيمة خارج اليمن والتي تنقلت بين دول كثيرة واستقرت في القاهرة ترى في مأرب مدينة غير صالحة للحياة . ربما أعذرها فهي لم تعش أربع سنوات تحت حكم الحوثيين كي تعلم كيف أننا نرى ملامح دولة في مارب؛ لم تعايش اختفاء أبسط حقوق المواطنة وأدنى متطلبات الحياة من كهرباء وماء وغاز وأجور موظفين تحت حكم ال

اقرأ الخبر كاملاً من المصدر +

متعلقات